image

برلماني ايراني: العدو بصدد استغلال استياء الشعب من الوضع الاقتصادي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

أكد المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، اليوم الجمعة، أن العدو بصدد استغلال استياء الشعب من الوضع الاقتصادي، في إشارة إلى أعمال الشغب الاخيرة في عدد من المدن الإيرانية.

وفي كلمته قبيل خطبتي صلاة الجمعة، أشار حسين نقوي حسيني إلى أن القوى الاستكبارية ومنذ انتصار الثورة الاسلامية واجهت المزيد من الهزائم والفشل يوما بعد آخر، وقال: ان القوى الاستكبارية كأميركا والكيان الصهيوني والقوى الاوروبية الخاوية قد فشلت في المنطقة، ولا يمكنها ان تنفذ مخططاتها الاستعمارية والاستكبارية والاستبدادية، ولذلك فهي تشدد عدائها ضد الجمهورية الإسلامية الايرانية يوما بعد آخر.

وأشار الى أن العدو يستهدف مصادر قوة الشعب الإيراني، الا ان الشعب الايراني صمد أمام فتن العدو ومخططاته، وقد أحبط الفتن المتكررة منذ بداية الثورة وحتى الآن.

ولفت الى ان العدو أسس داعش من اجل ان يشغل العالم الإسلامي لفترة قرن من الزمان حسب تصوره، وليؤجّج داعش حرباً طائفية بين الدول الإسلامية، لكن هذه الفتنة تم اقتلاعها من الجذور.

 

وتطرق نقوي حسيني الى أعمال الشغب الاخيرة في عدد من المدن الإيرانية، وقال: ان فتنة إثارة أعمال الشغب، والتي كانت ترمي لإثارة الفوضي والمساس بالنظام والامن العام، ومثلما أشار سماحة قائد الثورة المعظم، أن هناك حالة من الاستياء لدى الشعب من بسبب المشكلات الاقتصادية، فمازال الركود سائد على أجواء البلاد، ومازالت أزمة البطالة تؤذي الشعب.. وهناك احتجاجات مشروعة من قبل المواطنين تجاه الوضع الاقتصادي، لكن العدو وبمجرد انطلاق الاحتجاجات في الايام استغلها وبذل قصارى جهوده، ونسقت اميركا والكيان الصهيوني وحلفائهما في المنطقة لدعم أنصار العهد الملكي البائد وزمرة المنافقين، بهدف زعزعة أمن البلاد.. إلا ان الشعب نزل الى الساحة، وفرز بين الاحتجاجات وإثارة الشغب، وأحبط الفتنة.

أضف إلىAdd to Windows Live | Googlize this post! | Add to Facebook | Add To Any Service! | Bookmark to AskJeeves! | Add to Bibsonomy | Add to BlinkList | Add to Blue Dot | Add to ButterFly
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
تسجيل دخول
هل تعتقد ان العبادي سينجح في قيادة العراق الى بر الامان ؟