image

نائب يطالب العبادي بملاحقة واعتقال مثيري "الخطاب الطائفي" وتطبيق القوانين بحقهم

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

طالب النائب أحمد الجبوري، الأحد، رئيس الوزراء حيدر العبادي بملاحقة واعتقال مثيري "الخطاب الطائفي التحريضي" وتطبيق القوانين بحقهم، مشيرا الى أن مجلس النواب سيبادر بتشريع قوانين للحفاظ على "اللحمة الوطنية" ونبذ كل أشكال التفرقة والمذهبية من خطاب وممارسات وتصرفات.

وقال الجبوري ، إن "مواقع التواصل الاجتماعي تداولت مقاطع فيديو تتضمن خطابا تحريضيا واضحا لأشخاص لا يدركون حجم مخاطر هذا الخطاب الذي استفاد منه أعداء العراق في إذكاء الفتنة الطائفية وخلق المناخ المناسب

وأضاف، أن "من باب الحرص على الأمن الوطني العراقي وعدم تعكير النصر الكبير الذي صنع بدماء الشهداء وتوجيهات المرجعيات الدينية الرشيدة التي لطالما تؤكد على نبذ الخطاب الطائفي أيا كان مصدره، نطالب القائد العام للقوات المسلحة ووزير الداخلية ورئيسي جهازي المخابرات والأمن الوطني وهيئة الاعلام والاتصالات بملاحقة مثيري الخطاب الطائفي التحريضي وتطبيق القوانين بحقهم والقاء القبض عليهم فورا لإيقاف هذا الخطاب الذي بدأ يتصاعد".

وتابع، "نحن بدورنا كمجلس نواب سنبادر الى تشريع ما يلزم من قوانين للحفاظ على اللحمة الوطنية ونبذ كل أشكال التفرقة الطائفية والمذهبية من خطاب وممارسات وتصرفات لاي شخص مهما كان مسؤولا او مواطنا بسيطا".

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اتهم، في (21 تشرين الثاني 2016)، جهات لم يسمها بمحاولة "ايقاظ" الفتنة الطائفية بين مكونات الشعب، وشدد على أن العراق لن يسمح بذلك، فيما حذر المواطنين والساسة من الانجرار وراء هذه الفتنة.

لظهور داعش وتمددها".

أضف إلىAdd to Windows Live | Googlize this post! | Add to Facebook | Add To Any Service! | Bookmark to AskJeeves! | Add to Bibsonomy | Add to BlinkList | Add to Blue Dot | Add to ButterFly
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
تسجيل دخول
هل تعتقد ان العبادي سينجح في قيادة العراق الى بر الامان ؟